أفضل 6 أفلام فرنسية على الإطلاق

6٬075

كلنا نعرف أن فرنسا هي مسقط رأس السينما، وتعتبر المرحلة المركزية للابتكار السينمائي للأجيال، بالإضافة إلى الحركات الثورية التي مرت بها على مر السنين، تراوحت بين الشعر في الانطباعية الفرنسية مثل Abel Gance إلى الطبيعة الراديكالية ل Godard من Nouvelle Vague إلى السينما الأكثر غموضاً والأكثر حداثة مثل Leos Carax.

وبغض النظر عن مقدار التغييرات التي تواجهها السينما على مر السنين، يجب أن تكون على يقين أنه يوجد مجموعة من العوامل تبقى ثابتة في سياق السينما الفرنسية، وهي الابتكار الخالص الفني والرغبة في أن تكون السينما مختلفة وأن تتحرر من القواعد التقليدية من خلال الجمال و التعبيرية والانطباعية والأسلوب المميز، كل هذه العناصر الشعرية تندمج وتظهر بوضوح في تألق السينما الفرنسية.

الأفلام التي سيتم ذكرها ضمن هذه الموضوع تنتمي إلى فترات زمنية مختلفة، ولكن بغض النظر عن مدى اختلاف الأفلام عن بعضها البعض من حيث الأسلوب والجوهر، إلا أنها لا تزال تتشارك بطريقة أو بأخرى في نفس السمات التي تميز السينما الفرنسية عن باقي السينمات العالمية، فيما يلي أفضل ستة أفلام فرنسية على الإطلاق في كل العصور.

1 Lovers on a Bridge

وهو أعظم فيلم تم إنتاجه في فترة “Cinema du Look” المنمقة في التسعينات، يقدم المخرج Leos Carax في فيلم Les Amants du Pont-Neuf تفسيرًا حقيقيًا لمفهوم المتعة والابتهاج ولا سيما بالمقارنة مع الأفلام التي تشبهه والتي تنتمي إلى حقبات زمنية أقدم مثل Nouvelle Vague.

ويتميز بصراحة تصوير الأحداث وتضخيم القبيح، لكن لا يمكننا إنكار أن هذا الفيلم يقدم شيء جميل لا يمكن التغاضي عنه.

يستكشف الفيلم حياة شخصين يمران بالعديد من الأحداث المؤلمة، وتتحول الأمور بينهما ببطء إلى شرارة علاقة لا يمكن تفسيرها من قبل الشخصيتين، مما أدى إلى ظهور عالم مليء بالحزن والدراما.

يقدم Leos Carax أسلوب فلسفي وأكثر سريالية في أفلامه الحديثة، لكن محاولته في هذا الفيلم لا يجب إنكارها، حيث يظهر بوضوح محاولته لخلق شيء جميل للغاية ويعتبر محاولة جديدة في تلك الحقبة الزمنية.

2 Hiroshima Mon Amour

أخرج هذا الفيلم المخرجة Alain Resnais حيث يحول ببراعة عناصر قصصية غير واقعية إلى رواية خيالية تتضمن تعليق شخصي قوي تتناول فيها موضوع الحرب.

يقدم الفيلم قصة عن الذكريات والخسارة المؤلمة حيث تتصاعد أحداث الفيلم تدريجيًا، في مواجهة شعور عاطفي جميل من الرومانسية بين شخصين مختلفين جدًا ويمتلكان وجهات نظر مختلفة للحياة، وجميع هذه الأحداث تُنسج ببراعة تامة وتترك المشاهد في حالة ذهول تام.

وجميع الأحداث التي تقع في الفيلم تحوي تأثيرًا عاطفيًا قويًا على الشخصيات بالإضافة أن تأثيرها يمتد إلى المشاهدين أيضًا، كما لا يمكننا أن ننسى الآثار السياسية والاجتماعية لهذا الفيلم فيما يتعلق بالقنبلة الذرية، تجتمع جميعًا جنبًا إلى جنب لتشكل الأهوال التي يمر فيها أبطال الفيلم.

3 The Rules of the Game

قبل عقود من وجود Truffaut والمعاصرين، كانت توجد الحركة الواقعية الشعرية ل Jean Renoir، ولعل أعظم فيلم تم إخراجه من قبل Renoir هو The Rules of the Game، حيث يقدم هذا الفيلم حالة ممتعة من العبثية لطبقات فرنسا البرجوازية والتي مزقتها الحرب.

ويسلط الفيلم الضوء على الطبقة العليا ذات النفوذ والتي تهدر حياتها متجاهلًة الصورة الأكبر، وتتسم أحداث الفيلم بالدراما الممزوجة ببعض الكوميديا، وهو يعتبر من أعظم الأفلام التي تستعرض الكوميديا الرومانسية على مر العصور.

العديد من المشاهدين يذهلون بسبب أحداث الفيلم المتشابكة، بالإضافة إلى وجود مجموعة متنوعة من الشخصيات التي تبدو للوهلة الأولى بأنها لا تمتلك أي تأثير على مجريات الأحداث، لكن Renoir يقوم بتجميع كل شيء معًا، مع الذهاب إلى أقصى حد في الأحداث، متضمنة كوميديا ​​جسدية متقنة.

في تاريخ السينما كان هناك العديد من الأفلام العظيمة التي تستكشف المجتمع بعد الأحداث التاريخية الكبرى مثل الحروب من خلال الروايات المتواضعة، لكن فقط القليل من الناس يجرؤن على المغامرة في الجانب الكوميدي من هذه الأحداث، بالإضافة إلى صناعة الأفلام الخاصة بهم كما فعل Renoir ببراعة في فيلمه هذا.

4 Children of Paradise

يُنظر إلى هذا الفيلم على أنه النسخة الفرنسية للفيلم Gone with the Wind، حيث أثبت فيلمنا Children of Paradise أن مفعم بالحيوية والجمال، حيث يعتبر هذا الفيلم إنجازًا هائلًا، من تجسيد مفهوم الاضطراب إلى القصة العظيمة والمجموعة المتنوعة من الشخصيات، ولا يمكننا القول إلا أنه يشكل قطعة فنية رائعة.

إن الصورة الجميلة للحب المثقل بالكثير من الميلودراما والتي قام Marcel Carne بتقديمها لنا في النصف الأول من الفيلم، تبني تسلسل الأحداث مع نمو عدد الشخصيات، حيث يمثل كل جانب من جوانب المجتمع المختلف قواعد اللعبة التي أراد Carne تقديمها لنا، والتي تتألق وتتضح مع تقدم أحداث الفيلم.

وفي النهاية، العديد يتساءل بعد مشاهدة هذا الفيلم، فيما إذا كان هذا الفيلم في جوهره مجرد ساعة ميلودراما تتنكر في الفن الواقعي الشعري، قد لا يحوي هذا الفيلم على أهمية هيكلية وفلسفية مثل الأفلام الأخرى والتي تحمل نفس التصنيف، ولكنه يشكل ظاهرة جميلة ومتقنة الصنع يدعو إلى التعجب عند النظر إلى حجمه ومدى جودة تقديمه على الرغم من الظروف التي تعمل ضد صانعي الأفلام في ذلك الوقت.

5 La Haine

الأفلام الموجودة في هذه القائمة وبغض النظر عن محتواها، لطالما رسمت صورة فرنسا وهويتها بطريقة جميلة، لكن الفيلم La Haine والذي قام بإخراجه Mathieu Kassovitz يقدم نهجًا مختلفًا تمامًا لفرنسا، حيث يركز العمل بالكامل على أحداث يوم واحد يحيط بمجموعة من الشباب المهمشين في الأحياء الفقيرة في باريس.

على الرغم من أن الفيلم ليس قبيحًا بالمعنى التقليدي، ولا يزال عملًا فنيًا بكل تأكيد، فإن صورة فرنسا التي يرسمها هي صورة سلبية للغاية، ويقدم صورة مختلفة لشرائح المجتمع، ويجبرنا على الانتباه إلى أولئك الذين نهملهم ونشكك في قدراتهم، بالإضافة إلى إظهار أسلوب العنف وكيفية تأثيره على التركيبة السكانية المختلفة التي تشكل المجتمع الفرنسي.

يقدم La Haine قصة الكراهية، والتي تمثل معنى اسم الفيلم حرفيًا، قصة جميلة  وخيالية، بالإضافة إلى مجموعة من الشخصيات التي لا تُنسى، كلها تجتمع ضمن عمل صنعه مخرج أفلام موهوب بشكل لا يصدق.

اقرأ أيضًا: أفضل أفلام السينما الأوروبية في القرن الواحد والعشرين

6 Amelie

يعتبر هذا الفيلم تجسيدًا للألوان المذهلة وحركة الكاميرا الاحترافية، حيث يظهر هذا الفيلم وكأنه يشبه حلم ملون جميل، قام بإخراجه Jean-Pierre Jeunet ويعتبر هذا الفيلم من أحد أشهر أعماله.

يرسم فيلمنا هذا مدينة باريس بشكٍل جميل لم يسبق له مثيل في عالم السينما، حيث يقدم أسلوب Jeunet في سرد ​​القصص تأثيراً حقيقياً على سير أحداث الفيلم، مقدماً ببراعة مغامرات فتاة باريسية سعيدة  لعبت دورها Audrey Tatou، وكان هذا الدور بالتأكيد من أهم الأدوار التي تقوم به هذه الممثلة.

كما يقوم Mathieu Kassovitz بلعب دور الشخص المحب ل Tatou، حيث يقدم أداؤه الممتع الذي لاينسى مشاهد جميلة وملونة رائعة.

وفي النهاية، فيلمنا Amelie قد لا يحتوي على قصة عميقة أو أصيلة، وبالتأكيد يفقد قدرته على إحداث أي تأثير عاطفي طويل الأمد، لكن المزاج العام أثناء مشاهدة هذا الفيلم يعطي الشعور بالراحة والاسترخاء، وذلك عن طريق استعراض صور رائعة وجميلة لمدينة تحبس الأنفاس بالفعل.

إخلاء المسؤولية
هذا المقال "أفضل 6 أفلام فرنسية على الإطلاق" لا يعبر بالضرورة عن رأي فريق التحرير في الموقع.
Loading...