ما هي أعراض الصدمة التحسسية وكيف نتعامل معها بشكل صحيح؟

1٬157

يعاني الكثيرون من بعض أشكال التحسس تجاه مواد مختلفة، مثل الأطعمة أو الأدوية أو لدغ الحشرات. وعلى الرغم من أن معظم حالات التحسس تكون عابرة وغير مهددة للحياة، إلا أنها قد تكون شديدة للغاية في بعض الأحيان وتؤدي إلى انخفاض مفاجئ وشديد في ضغط الدم والاختناق والموت ربما. يطلق على مثل هذه الحالة اسم “الصدمة التحسسية” أو “الصدمة التأقية”. ونظرًا لخطورتها الشديدة، كان لا بدّ من التعرف عليها وعلى كيفية التعامل معها بالسرعة القصوى.

ما هي أعراض الصدمة التحسسية

إذا كنت تتجه للدخول في صدمة تحسسية، فإنك ستمر ببعض الأعراض في بداية الأمر، وهي أعراض لا يجوز تجاهلها على الإطلاق لأنها تنذر باقتراب الدخول في حالة الصدمة، ولذلك يجب عليه الاتصال بالطوارئ بأسرع وقت ممكن عند شعورك ببعض هذه الأعراض:

  • ظهور أعراض جلدية مثل الطفح أو الشحوب
  • الشعور بالدفء الشديد بشكل مفاجئ
  • الشعور بوجود كتلة في الحلق أو بصعوبة البلع
  • الغثيان والإقياء أو الإسهال
  • الألم البطني
  • ضعف النبض وتسرعه
  • سيلان الأنف والعطاس
  • تورم اللسان أو الشفتين
  • صعوبة التنفس وإصدار صوت يشبه الوزيز
  • الشعور بوجود مشكلة ما في الجسم
  • الشعور بالنمل في اليدين أو القدمين أو الفم أو فروة الرأس

أما عند الوصول إلى مرحلة الصدمة التحسسية بالفعل، فإن المريض سيعاني من الأعراض التالية:

  • صعوبة التنفس الشديدة
  • الدوار
  • التخليط الذهني
  • الشعور المفاجئ بالضعف
  • الغياب عن الوعي

ما هي الأسباب التي يمكن أن تؤدي للإصابة بالصدمة التحسسية

بشكل عام، تحدث الصدمة التحسسية نتيجة رد فعل مبالغ به من قبل الجهاز المناعي تجاه مادة ما مسببة للتحسس، وتعتبر العوامل التالية أشيع مسببات الصدمة التحسسية:

  • بعض الأدوية، مثل البنسلينات
  • لدغ الحشرات
  • بعض الأطعمة مثل البندق والمحار والحليب والبيض
  • ممارسة الرياضة والتمارين عند بعض الأشخاص
  • أسباب مجهولة في بعض الحالات

ما هي العواقب التي يمكن أن تنتج عن التعرض للصدمة التحسسية؟

في الحقيقة، تعتبر حالة الصدمة التحسسية من الحالات الطبية الخطرة والمهددة للحياة، إذ أنها يمكن أن تؤدي إلى توقف القلب وانخفاض شديد في ضغط الدم أو انسداد الطرق التنفسية والاختناق، وكل هذا يمكن أن يؤدي إلى عواقب وخيمة مثل:

  • تأذي الدماغ
  • فشل الكليتين
  • اضطراب نظم القلب
  • الأزمة القلبية
  • الموت

ما الذي يجب عليك فعله عند التعرض للصدمة التحسسية؟

نظرًا لخطورة الصدمة التحسسية، والعواقب السيئة التي ربما تنتج عنها والتي قد تصل إلى الموت أحيانًا، فإن من الضروري أن تكون على دراية جيدة بكيفية التصرف عند التعرض لمثل هذه الحالة، وخصوصًا إذا كنت قد تعرضت لقصة مشابهة في الماضي، أو إذا كان أحد أفراد عائلتك قد تعرض لمثل ذلك.

إذا شعرت بأنك ستصاب بصدمة تحسسية، قم باستخدام محقنة الإيبينفرين الذاتية إذا كنت تحملها، وذلك فور بدء الأعراض. وحتى لو شعرت ببعض التحسن بعد استخدام المحقنة، قم بطلب الطوارئ. إذ ربما تعاودك الأعراض بعد زوال تأثير الدواء.

إذا كانت إصابتك بالصدمة التحسسية ناجمة عن لدغة حشرة، حاول أن تزيل إبرة الحشرة من الجلد، باستخدام بطاقة بلاستيكية كالبطاقة الائتمانية مثلًا، مع الانتباه إلى ضرورة عدم عصر الإبرة عند محاولة إزالتها لأن هذا ربما يؤدي إلى تحرر المزيد من السم في الجسم.

أما إذا شاهدت شخصًا يبدو أنه سيصاب بصدمة تحسسية، قم بطلب الطوارئ فورًا، بعد ذلك ضع المريض في وضعية مريحة وارفع ساقيه أعلى من جسمه، وإذا كان يحمل محقنة الإيبينفرين الذاتية، قم بإعطائه إياها فورًا. وإذا لاحظت أنه لم يعد يتنفس، ابدأ بحركات الإنعاش القلبي الرئوي CPR إذا كنت تتقنها ريثما يصل فريق الطوارئ.

بعد وصول المريض إلى المشفى، سيبدأ الأطباء بإعطاء المريض بعض الأدوية بالطريق الوريدي، مثل الإيبينفرين والستيروئيدات ومضادات الهيستامين، فهذه الأدوية تساعد في تخفيف حالات الالتهاب في الطرق الهوائية وتحسين التنفس. كما يمكن دعم المريض بالأوكسجين، والبدء بمعالجة أية اختلاطات أو عواقب ربما تكون قد نتجت عن حالة الصدمة.

وهكذا، تعتبر الصدمة التحسسية من الحالات الخطرة للغاية والقاتلة إذا لم نحسن التصرف بشكل فوري وصحيح. فإذا كنت قد أصبت بهذه الحالة سابقًا، أو تعتقد بأنك معرض للإصابة بها في المستقبل، فيجب عليك التحدث مع طبيبك لوضع خطة طوارئ للتصرف عند الضرورة، أو لوصف بعض الأدوية لوقايتك من الحالة بشكل استباقي، كما يمكن أن ينصحك الطبيب بحمل محقنة الإيبينفرين الآلية معك بشكل دائم لاستخدامها عند الحاجة بعد أن يعلمك طريقة استخدامها بشكل صحيح.

اقرأ أيضًا

ما هي أعراض الحساسية الغذائية عند الأطفال وهل هي مهددة للحياة؟

إخلاء المسؤولية
هذا المقال "ما هي أعراض الصدمة التحسسية وكيف نتعامل معها بشكل صحيح؟" لا يعبر بالضرورة عن رأي فريق التحرير في الموقع.
Loading...