لمحة شاملة ومختصرة عن أمراض القلب : الأنواع والأسباب وسبل العلاج والوقاية

104

تعتبر أمراض القلب السبب الأول للوفاة في الولايات المتحدة الأمريكية، إذ يُقدر أن 1 من كل 4 وفيات تحدث نتيجة أحد هذه الأمراض. ولا تميز أمراض القلب بين كبير وصغير، أو بين جنس وآخر، على الرغم من أن بعض أشكالها تشيع لدى فئة معينة من الناس. وفيما يلي نتحدث بشكل سريع ومختصر عن أشكال أمراض القلب وعوامل الخطر للإصابة بها وأعراضها وسبل علاجها والوقاية منها.

ما هي الأنماط المختلفة لأمراض القلب

تشكل أمراض القلب مظلة واسعة تنطوي تحتها العديد من الأمراض، مثل:

  • اللانظميات.
  • تصلب الشرايين.
  • اعتلال العضلة القلبية
  • تشوهات القلب الخلقية.
  • أمراض الشرايين الاكليلية CAD.
  • أمراض القلب الانتانية.

ما هي أعراض أمراض القلب

تختلف أعراض أمراض القلب باختلاف أنواعها، وفيما يلي لمحة مختصرة عن أهم أمراض القلب وأعراضها:

اللانظميات

ويقصد بهذا المرض اضطراب نظم أو معدل ضربات القلب، بحيث تصبح أسرع أو أبطأ أو عشوائية وغير منتظمة. وبذلك تختلف أعراض اللانظميات بحسب نوع الاضطراب الطارئ على معدل ضربات القلب، وتشمل الأعراض:

  • خفة الرأس.
  • الشعور برجفان وتسرع القلب.
  • تباطؤ النبض.
  • نوبات إغماء
  • الدوخة.
  • ألم الصدر.

تصلب الشرايين.

وفي هذه الحالة تصبح الشرايين قاسية وتفقد مرونتها ويقل وصول الدم إلى أطراف الجسم. وتشمل أعراض هذه الحالة بالإضافة إلى ألم الصدر وضيق النفس ما يلي:

  • برودة الأطراف خصوصًا.
  • الخدر، وايضًا في الأطراف بشكل خاص.
  • الشعور بألم غير معتاد أو غير مفسر.
  • ضعف الساقين واليدين.

تشوهات القلب الخلقية

وهي تشوهات أو اضطرابات في بنية ووظيفة القلب، تحدث أثناء نمو الجنين في رحم أمه. وبعض هذه التشوهات تكون بدون أعراض ولا يتم الانتباه إليها على الإطلاق، بينما يتظاهر بعضها الآخر ببعض الأعراض مثل:

  • ازرقاق الجلد.
  • تورم الأطراف.
  • ضيق أو صعوبة التنفس.
  • التعب وضعف الطاقة.
  •  اضطراب نظم القلب.

أمراض الشرايين الاكليلية CAD

وفيها تتراكم لويحات كولسترولية على جدران الشرايين التي تمدّ القلب بالأوكسجين اللازم لعمله، وتشمل أعراض هذه الأمراض:

  • ألم أو عدم ارتياح في الصدر.
  • شعور بوجود شيء ما يضغط أو يعصر الصدر.
  • ضيق النفس.
  • الغثيان والإقياء.
  • الشعور بعسرة الهضم أو وجود غازات في الأمعاء.

اعتلال العضلة القلبية

وهو مرض يؤدي إما إلى فرط نمو وضخامة عضلات القلب وقساوتها، أو إلى ضعفها وترققها. وتشمل أعراض هذه الحالة:

  • التعب.
  • ظهور التورمات وخصوصًا في الساقين ومنطقة الكاحل.
  • ضيق النفس.
  • تسرع القلب وخفقانه بشدة.

أمراض القلب الإنتانية

وتعني إصابة القلب بإنتان جرثومي أو فيروسي أو طفيلي، ويمكن لهذا الانتان أن يصيب عضلة القلب نفسها أو شغاف القلب، وهو غشاء رقيق يبطن جدران العضلة القلبية من الداخل، وتشمل أعراض هذه الحالة ما يلي:

  • ألم الصدر.
  • السعال.
  • ارتفاع الحرارة.
  • البرديات.
  • ظهور طفح جلدي.

ما هي أسباب الإصابة بأمراض القلب

كما ذكرنا، تشمل أمراض القلب مجموعة مختلفة من الأمراض والحالات، وينتج كل منها عن أسباب مختلفة. فمثلًا تنتج أمراض الشرايين الاكليلية عن تراكم لويحات على جدران شرايين القلب، بينما تنتج اللانظميات عن بعض الأمراض مثل السكري أو ارتفاع ضغط الدم أو الأدوية أو التناول المفرط للكافيين والكحول، وكذلك عن القلب والتوتر النفسي. أما أمراض القلب الخلفية فهي يمكن أن تحدث نتيجة إصابة الأم بمرض ما أثناء الحمل، أو نتيجة تناولها لبعض الأدوية، أو بدون سبب واضح.

وتختلف أسباب الإصابة باعتلالات العضلة القلبية بحسب شكل الاعتلال، توسعي أو ضخامي أو تحددي، وتشمل الأسباب ارتفاع ضغط الدم المزمن أو تعرض القلب لأذية سابقة، أو كاختلاط لأمراض أخرى مثل الداء النشواني.

وأخيرًا تحدث أمراض القلب الإنتانية نتيجة التعرض لعدوى ما، أو بسبب إنتان غير مسيطر عليه يصيب الجسم عمومًا وينتقل إلى عضلة القلب بعد ذلك.

من هم الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب

توجد العديد من عوامل الخطورة التي تؤهب للإصابة بأمراض القلب، وتقسم إلى أسباب يمكن السيطرة عليها وأخرى لا يمكن ضبطها. وتشمل عوامل الخطر التي يمكن السيطرة عليها ما يلي:

  • ارتفاع ضغط الدم.
  • الداء السكري.
  • ارتفاع الكولسترول.
  • التدخين.
  • البدانة.
  • قلة الحركة.

أما عوامل الخطر التي لا يمكن ضبطها فتشمل:

  • الوراثة وانتشار أمراض القلب في العائلة.
  • العرق.
  • الجنس، حيث أن الذكور أكثر عرضة للإصابة من النساء.
  • التقدم في العمر.

كيف يتم تشخيص إصابة أمراض القلب

بالإضافة إلى أخذ القصة السريرية والمرضية من قبل الطبيب والسؤال عن أعراض المريض وإجراء فحص طبي بسيط وشامل مثل قياس النبض والاستماع لأصوات القلب وقياس الضغط، توجد العديد من الاختبارات التي يمكن اللجوء إليها لتشخيص أمراض القلب، بعضها غير راضّ مثل:

  • تخطيط القلب الكهربائي
  • تصوير القلب بالأمواج فوق الصوتية (الايكو).
  • اختبار الجهد، وفيه تتم مراقبة وظيفة القلب خلال القيام بجهد معين مثل المشي أو الركض.
  • تصوير الشريان السباتي بالايكو.
  • مراقبة القلب على مدار 24 أو 48 ساعة بواسطة جهاز محمول.
  • التصوير بالطبقي المحوري أو المرنان المغناطيسي.

كما توجد بعد الاختبارات الراضّة مثل:

  • القثطرة القلبية وتصوير الشرايين الاكليلية الظليل.
  • دراسة الفيزيولوجيا الكهربية للقلب.

ما هي الخيارات العلاجية الممكنة لعلاج أمراض القلب

يختلف علاج أمراض القلب وفقًا لكل حالة، ويمكن تقسيم الخيارات العلاجية إلى ثلاثة فئات هي:

  • تعديل نمط الحياة: وهو خيار علاجي ووقائي في نفس الوقت، ويشمل تعديل الحمية وتقليل الملح والدهون وزيادة تناول الفواكه والخضروات، بالإضافة إلى ممارسة الرياضة بشكل منتظم والامتناع عن التدخين وشرب الكحول.
  • الأدوية: وتشمل العديد من الأصناف التي يتم وصفها بحسب الحالة المرضية، وهي تهدف إلى شفاء المرض أو التحكم به وضبطه.
  • الجراحة: وتكون ضرورية في بعض الحالات لعلاج المرض أو منع تفاقم الحالة، ومن الأمثلة عليها وضع الشبكات في الشرايين الاكليلية المسدودة بشكل كامل أو جزئي عبر القثطرة.

كيف يمكن الوقاية من الإصابة بأمراض القلب

كما ذكرنا، توجد بعض عوامل الخطر التي يمكن التحكم بها وضبطها، في حين لا يمكن التحكم ببعضها الآخر، ولكن يمكن التخفيف من خطر التعرض لأمراض القلب عبر:

  • ضبط ضغط الدم ومستويات الكولسترول ضمن الحدود الطبيعية.
  • محاولة تخفيف القلق والتوتر النفسي.
  • الالتزام بنمط حياة صحي عبر ممارسة الرياضة المنتظمة وانتقال نحو حمية غذائية صحية.
  • التوقف عن التدخين والامتناع عن شرب الكحول.
  • زيارة الطبيب بشكل منتظم لإجراء فحص دوري حتى لو لم تكن تشتكي من أية أعراض، خصوصًا عند الكبار في العمر، فهذا يعطي المريض فرصة التشخيص الباكر للمرض قبل تفاقم الحالة.

وفي النهاية، نذكر بأن أمراض القلب هو مصطلح واسع يشمل العديد من المشاكل الصحية والاضطرابات التي يمكن أن تبدأ منذ الولادة أو تتطور مع التقدم في العمر، وتختلف أعراض هذه الأمراض من حالة لأخرى، كما تختلف أسبابها وسبل علاجها. ولذلك لا بدّ من اللجوء إلى الطبيب المختص بأمراض القلب والأوعية الدموية لدى الشعور بوجود أي مشكلة تتعلق بالقلب، بالإضافة إلى الانتقال نحو نمط حياة صحي للتقليل من خطر التعرض لمثل هذه الأمراض.

إخلاء المسؤولية
هذا المقال "لمحة شاملة ومختصرة عن أمراض القلب : الأنواع والأسباب وسبل العلاج والوقاية" لا يعبر بالضرورة عن رأي فريق التحرير في الموقع.
Loading...