ما هي حالة الاغتراب وما أسبابها وكيف يجب التعامل معها؟

الاغتراب
82

هل تعرف شخصًا ما انعزل فجأة عن محيطه وبيئته الاجتماعية، وأصبح يرفض الأشخاص الذين لطالما أحبهم، وبدأ يتحدث عن الشعور بالبعد والانفصال والنفور من الناس؟ إن هذا الشخص ربما يكون مصابًا بحالة نفسية تسمى “الاغتراب”. وهي حالة شائعة ومعقدة وتحتاج إلى فهمها بشكل جيد لتشخيصها وعلاجها بالشكل الصحيح قبل أن تتفاقم وتؤثر على صحة المريض وحياته.

ما هو الاغتراب Alienation؟

يحدث الاغتراب عندما ينسحب الإنسان أو ينعزل عن بيئته الاجتماعية والأشخاص المحيطين به، ويرفض المجتمع أو الأشخاص الذين يحبهم، كما يشعر هذا الشخص بالبعد والنفور، حتى من مشاعره الخاصة.

والاغتراب هي حالة نفسية واجتماعية، يمكن أن تؤثر على صحة الإنسان أو تفاقم من أمراضه الموجودة أصلًا.

ما هي أعراض الاغتراب

إن العرض الشائع للاغتراب هو الشعور بالبعد عن العمل والعائلة والأصدقاء. كما توجد أعراض أخرى تتضمن:

  • الشعور باليأس.
  • الشعور بأن العالم فارغ وعديم المعنى.
  • إحساس المريض بكونه مهمل.
  • الشعور بالاختلاف والانفصال عن الجميع.
  • صعوبة في الكلام مع الآخرين، وخصوصًا الأهل.
  • الشعور بعدم الأمان عند التفاعل مع الآخرين.
  • رفض إطاعة الأوامر.

كما يمكن أن تترافق حالة الاغتراب مع أعراض الاكتئاب مثل نقص الشهية أو فرطها، والنوم بشكل مفرط أو الأرق، والشعور بالتعب وعدم تقدير الذات ومشاعر اليأس.

ما هي أنواع الاغتراب

توجد ستة أنواع للاغتراب وهي:

  • الاغتراب الثقافي، وتعني انعزال الشخص عن القيم المتعارف عليها.
  • العزلة، وتعني الشعور بالوحدة أو الإبعاد.
  • انعدام المعنى، وتعني عدم ملاحظة المعنى في الأفعال والعلاقات والشؤون العامة، والشعور بأن الحياة بلا معنى.
  • انعدام المعايير، وتعني الشعور بالانفصال عن الأعراف الاجتماعية أو الخوض في سلوكيات منحرفة.
  • الضعف، وتعني الشعور بأن الأفعال ليس لها تأثير على النتائج، أو بأنك لا تستطيع التحكم بحياتك.
  • الانفصال عن الذات، وتعني الشعور بأنك منفصل عن نفسك بعدة طرق، وغالبًا بشكل عدم القدرة على تكون هويتك الخاصة.

ما هي أسباب الإصابة بالاغتراب

يمكن أن تنتج حالة الاغتراب عن أسباب عديدة نفسية أو اجتماعية، مثل:

  • أسباب صحية: مثل الإصابة باضطراب جسدي مثل الأمراض النفسية واضطرابات ما بعد الصدمة أو الأمراض التي تسبب آلامًا مزمنة.
  • أسباب اجتماعية: مثل التغيرات في البيئة التي تعيش فيها أو تغيير العمل أو المدرسة.
  • أسباب متعلقة بالعمل:. بسبب الشعور بالنفور من العمل الذي يقوم بها المريض.
  • أسباب خلال فترة المراهقة: حيث أن الاغتراب يشيع في فترة المراهقة نتيجة أسباب عديدة تتعلق بالعلاقة مع الوالدين أو اضطراب القيم والشعور بالقلق حيال المظهر والأفكار والمستقبل.
  • أسباب متعلقة بالأهل: نتيجة الطلاق بين الوالدين أو غياب الآباء عن المنزل وبالتالي رفض الأطفال لزيارة آبائهم.

كيف يمكن علاج الاغتراب

لعلاج حالة الاغتراب بشكل صحيح، لا بدّ من تشخيصها بشكل جيد في البداية. ولا بدّ أيضًا من وضع اليد على السبب الحقيقي وراء الشعور بحالة الاغتراب وذلك بمساعدة المختصين في الصحة النفسية. حيث يمكن العمل على منح المريض الشعور بالقوة أو إيجاد هدف للحياة أو تصحيح العلاقة بين الآباء والأبناء.

ما هي اختلاطات وعواقب حالة الاغتراب؟

يمكن أن يؤدي الشعور بالاغتراب إلى مشاكل اجتماعية عديدة مثل:

  • الإدمان على الكحول أو المخدرات.
  • التهرب من الواجبات.
  • النشاط الإجرامي.
  • ضعف الأداء في العمل أو المدرسة.
  • تفاقم المشاكل النفسية الموجودة أصلًا.

اقرأ أيضًا: ما هو العلاج النفسي وما أنواعه

ولذلك إذا كنت تشعر بأنك أو أحد الأشخاص القريبين منك ربما يكون مصابًا بحالة الاغتراب، فينصح بالاقتراب منه وقضاء المزيد من الوقت معه وإظهار الدعم والمساندة، كما يجب نصحه باستشارة المختصين بالصحة النفسية. حيث أن الشعور بالاغتراب ربما يكون مجرد حالة عابرة نتيجة الخوض في تجربة جديدة أو علامة على مشكلة أخرى.

إخلاء المسؤولية
هذا المقال "ما هي حالة الاغتراب وما أسبابها وكيف يجب التعامل معها؟" لا يعبر بالضرورة عن رأي فريق التحرير في الموقع.
Loading...